أخبار عالمية

في أيّ يوم سيبدأ تطبيق قانون “قيصر” ضد نظام الأسد؟

طُرحت العديد من التساؤلات في الشارع السوري عن موعد تطبيق قانون “قيصر” ضد نظام الأسد وداعميه، والذي وقّع عليه الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” في وقت سابق.

وأكد “معاذ مصطفى” المدير التنفيذي لفريق عمل “سوريا للطوارئ”، وهي منطقة أمريكية غير حكومية أن الخطوات المتعلقة بالقانون سيبدأ تطبيقها بشكل تدريجي في السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو 2020.

وقال “مصطفى”: إن أولى الخطوات تتمثل بـ”تفعيل أول بند متعلق بالعقوبات الاقتصادية، حيث ستعلن الإدارة الأمريكية في هذا اليوم عن حقيبة عقوبات، للضغط على نظام الأسد”، حسب ما نقل عنه موقع “عربي 21”.

ويتضمن نص القانون السماح بفرض عقوبات على كل مَن تورط بجرائم حرب ضد الشعب السوري، وينص على أن كل مَن يزود شركات الطيران التابعة للنظام السوري بالطائرات التجارية، أو يتعامل مع قطاعَي النقل والاتصالات سيكون معرَّضاً للعقوبات، كما أنه يفرض عقوبات على مَن يبيعون أو يقدمون الخدمات أو التكنولوجيا أو المعلومات المهمة التي تُسهل أو تُوسِّع الإنتاج النفطي المحلي للنظام السوري، وعلى مَن يبيعون الطائرات، أو الأجزاء، أو الخدمات ذات الصلة التي تستخدمها القوات العسكرية التابعة للنظام، ويعاقب أيضاً مَن يقدمون “الخدمات الإنشائية أو الهندسية للحكومة السورية”، والخدمات المتعلقة بالإعمار.

وينص القانون على فرض عقوبات أيضاً على الأشخاص الذين يقدمون دعماً أو يشاركون في صفقات مع النظام السوري والقوات العسكرية التابعة له، أو المقاولين الذين يتصرفون بالنيابة عن سوريا أو روسيا أو إيران، كما أنه يتيح للرئيس الأمريكي المجال لفرض العقوبات على مَن يريد معاقبته في النظام السوري ومؤسساته، ابتداءً من رئيسه وانتهاءً برؤساء الأفرع الأمنية، مروراً بقادة الفِرَق العسكرية.

وتأتي تسمية التشريع الأمريكي بـ “قانون قيصر لحماية المدنيين السوريين” من اسم المصوِّر العسكري السوري السابق الملقب بـ”قيصر”، الذي انشق عن نظام الأسد عام 2014، وسرّب 55 ألف صورة لـ11 ألف سجين قُتلوا تحت التعذيب، واستخدم هذا الاسم ليخفي هويته الحقيقية، وأثارت صوره التي أظهرت جثثاً لأشخاص مُلقَيْنَ على الأرض ماتوا تحت التعذيب في سجون الأسد، ردودَ فعلٍ غاضبةً في أوروبا وأمريكا، حيث تم عرضها في مبنى الاتحاد الأوروبي في بروكسل، وفي مجلس النواب الأمريكي، كما حضر “قيصر” شخصياً إلى مجلس النواب الأمريكي أكثر من مرة، وتحدث هناك عن معاناة السجناء في سجون نظام الأسد، وأوضاع السوريين عموماً.

المصدر: نداء سوريا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق