أخبار الأتارب

العثور على مقبرة جماعية لجثث عناصر من ميليشيات الأسد شرقي سوريا

عثرت ميليشيات النظام السوري على مقبرة جماعية جديدة، يوم أمس الخميس، تضم جثث مجموعة من عناصرها في محافظة دير الزور شرقي البلاد.

وذكرت مصادر إعلامية أن المقبرة تضم جثث 14 عنصراً من الميليشيات بعضها مفصول الرأس عن الجسد، ويظهر عليها آثار التعذيب، موضحةً أنه تم انتشال 3 منها وإرسالها إلى مشفى دير الزور لعرضها على الطبيب الشرعي.

وفرضت ميليشيات الأسد في مكان العثور على المقبرة قرب بلدة “التبني” غرب دير الزور طوقاً أمنياً، وأقامت عدة حواجز ونقاط تفتيش لمراقبة المنطقة ومنع الاقتراب منها، وفقاً للمصادر.

وفي مطلع شهر أيلول/ سبتمبر الماضي أعلن نظام الأسد العثور على مقبرة جماعية في منطقة “عين عيسى” بريف الرقة الشمالي، تضم جثث 15 عنصراً من “الفرقة 17″ و”اللواء 93” التابع له.

وخلال الفترة ذاتها، أعلن محافظ الرقة التابع للنظام “عبيد الحسن” انتشال جثث 42 عنصراً من ميليشيات الأسد بعد اكتشاف مقابر جماعية في قريتي “تل السمن” و”حزيمة” وفي مقر “الفرقة 17” بريف الرقة الشمالي الغربي.

جدير بالذكر أن تنظيم الدولة نفَّذ عقب سيطرته على مواقع ميليشيات الأسد في “الفرقة 17″ و”اللواء 92” في محافظة الرقة إعدامات ميدانية لقي خلالها العشرات من عناصر النظام مصرعهم.

المصدر: نداء سوريا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق